إنشاء حساب

الذكاء الاصطناعي

خطوات النجاح في تحسين ادارة مخزون الدواء في الصيدليات

530 Views

إدارة مخزون الصيدليات، خاصة في صيدليات المجتمع، يعد في غاية الضرورة للنجاح التجاري، حيث تسهم في تنظيم وترتيب العمل، مما يقلل من الجهد والتكاليف المادية. من ناحية أخرى يعتبر بعض أصحاب الصيدليات أن الأيدي العاملة هي السبب الرئيسي للخسائر، لكن السوء في إدارة المخزون يمثل العامل الأكبر في تلك الخسائر. لتحقيق إدارة مخزون فعّالة، عليك باتباع الممارسات الصحيحة، لتتمكن من تحقيق الأرباح وتخفيض التكاليف

  • تعلم حساب محتوى المخزون لديك:

تعتبر هذه النقطة الجوهر الأساسي، أي ان بالمراجعة الاستمرارية للمخزون تستطيع ان تتمكن من معرفة احتياجات السوق و طلباته مما قد يساعدك باعتناق الأدوية و المستحضرات التي تجلب الأرباح بشكل مستمر.

يرى الكثير من الأخصائيين ان للذكاء الاصطناعي دور كبير في إدارة المشاريع الاستثمارية من خدمات الإحصاء و التنبؤ الدقيقة التي يوفرها؛ بناءً على ذلك قد يساعدك في تخمين الوقت المناسب لإعادة تخزين البضائع مما سيقلل من الجهد والوقت.

تأكد من متابعة المخزون في الصيدلية وتحديد العناصر الراكدة أو الأدوية ذات الاقبال الضئيل. كما ينبغي عليك التحقق من سياسات الشركات الدوائية بشأن إمكانية تأمين جزئي للمنتجات منتهية الصلاحية. هذا سيساعد في تجنب زيادة نسبة الخسائر وضمان استيفاء الشروط المفروضة من الشركات الموردة.

  • تابع احدث الأدوية والمستحضرات المستجدة:

تابع بانتظام الأدوية الجديدة لتكون صيدليتك المرجع الأول للمرضى بفضل توفر البدائل من الأدوية الجنيسة (Generic Drugs) و غيرها بأسعار أقل. اجعل تعزيز حجم المخزون موجهًا نحو المواسم المختلفة، مثل أدوية الحساسية خلال فصل الربيع وأدوية الإنفلونزا في فصل الشتاء، لضمان توفير تجربة مريحة وفعالة للمرضى وتلبية احتياجاتهم.

  • احرص على إقامة أبحاث و استعلامات للمرَضى:

ضمان استمرار توفير خدمة متميزة في الصيدلية يشمل الاستماع لاقتراحات وشكاوى المرضى. هكذا يُعزز انطباعهم بأنك على اطلاع دائم على احتياجاتهم. باعتماد هذه النهج، يمكن تعزيز فعالية إدارة المخزون، وبالتالي تقليل التكاليف والخسائر، وتحسين جودة الخدمات الصحية المقدمة للمرضى.

 

نستدرك في الختام أن الجهد الذي نستثمره في إدارة مخزون الصيدلية له راجع إيجابي يعود لصالحها،  لأنها ليست بمجرد عملية إدارية بل هي استثمار في جودة الخدمة، و هو أمرٌ سيتطلب منك الاطلاع احدث الابتكارات والتقنيات المتعلقة بها، لأننا نعيش في زمن يتسم بالسرعة والتجدد المستمر؛ عليك أن تواكب احدث المستجدات في مختلف المجالات بشكل مستمر، حتى لا تبقى في موضعك عاجزاً عن التغيير.

 

اكتشف برنامج اومت لاادارة الصيدليات لعمليات مبسطة وكفاءة محسّنة. عزز نجاحك الآن

كتابة: Zeina Bustanji | نشر: Daniel Qura

شارك هذا المنشور:

مقالات قد تعجبك