إنشاء حساب

العالم الإفتراضي وطلاب الصيدلة

281 Views

العالم الافتراضي هو عبارة عن بيئة تمثيلية تتيح للأشخاص التفاعل والتجربة في عوالم غير حقيقة فهو يمنح العديد من فرص النمو والتطور وحل بعض المشاكل الواقعية فيعطي إمكانية التنقل عبر مساحة خيالية بالكامل لنصل بالنهاية لبناء بيئة اصناعية توجد بالصور وليس في الحياة الواقعية .

ربط العالم الافتراضي وطلاب الصيدلة

نطمح لربط العالم الإفتراضي والطلاب ليلعب دورا مهما في تعليم طلاب الصيدلة ومنحهم حق التجربة الواقعية لتطبيقها في الحياة اعملية . فهذا الربط يعتبر من الطرق المبتكرة والفعالة لتدريب الصيادلة وتحسين مهاراتهم وذلك من خلال توفير بيئة اّمنة للممارسة وتجربة الأخطاء والتصحيح. مما سيساعد بالفعل في تحسين جودة الرعاية الصحية وسلامة المرضى ورفع مستوى القطاع الصحي وكفاءة الكادر الصحي.

كيفية إستخدام العالم الافتراضي في تدريب طلاب الصيدلة :

يتم ادخال العالم الافتراضي في تدريب الطلاب وتركهم يعيشون التجربة الفعلية بعدة أشكال ومنها :

  • التعامل مع الأثار الجانبية للأدوية.
  • تفاعل الأدوية المختلفة معا.
  • تحضير الأدوية .
  • تجربة المواقف الطارئة مثل :التسمم وفقدان الوعي.
  • وكيفية التعامل المباشر مع المريض بهذه الحالات لكسر هالة الرعب التي من الممكن أن يصاب بها الطالب بعد التخرج.
  • تطبيق المعرفة الصيلانية لتقديم المشورة الصحيحة بالإسلوب الواعي.

 

العالم الإفتراضي وطلاب الصيدلة
العالم الإفتراضي وطلاب الصيدلة

أحدث التقنيات الإفتراضية المستخدمة في تعليم الصيادلة

يتم العمل من خلال مبرمجين على خلق واقع يسمح لهم في الدخول في هذا العالم لتوفير جميع التجارب العلمية التعليمية من خلال :

ولتأكيد أن الهدف من استخدام العالم الإفتراضي في قطاع الصيدلة هو تعزيز تجربة العلم مما يساعد الطلاب على تطوير مهاراتهم وفهمهم العملي للمجال بشكل دقيق وعكس هذا التجربة على الحياة الواقعية .

 

كتابة : Seleenia Abooura | أقر أيضا : الأدوية خارج الإطار الرسمي : بين الفعالية والمسؤولية

 

شارك هذا المنشور:

مقالات قد تعجبك